sca1.jpg
لقد برزت فكرة تأسيس مركز الدراسات الاستشارية بمكتبة الملك فهد الوطنية انطلاقاً من الرسالة الملقاة على عاتق هذه المكتبة بوصفها مؤسسة خدماتية تسعى إلى تحقيق مجموعة أهداف من أبرزها: تقديم الخدمات المعلوماتية، ودعم حركة المعرفة والبحث العلمي، وتلبية احتياجات الباحثين داخل المملكة وخارجها. ونظراً للحاجة الملحة لكثير من الجهات الحكومية والخاصة إلى الدراسات العلمية، والخدمات الاستشارية، والبرامج التطويرية، والدورات التأهيلية والتدريبية التي تساعدها في تحسين خدماتها، والرفع من كفاية منسوبيها، وتبني الحلول والمقترحات لما قد يواجه بيئة العمل من صعوبات، فقد أصبحت هناك حاجة ملحة لإنشاء مثل هذا النوع من مراكز الدراسات الاستشارية، كما يعد المركز دعامة لإرساء منظومة التنمية الوطنية، وتحقيق تطلعات القيادة، وتعزيز توجهات المملكة نحو التحول إلى مجتمع معرفي يعتمد على الخبرة المعرفية. 
 
وبناءً عليه فقد تم إنشاء مركز الدراسات الاستشارية لينهض بتقديم الاستشارات والخدمات العلمية والبحثية للجهات المستفيدة بمقابل مالي، وذلك وفق مواصفات الجودة العالية والمعايير العالمية، وفي ضوء مجموعة من القيم المتمثلة في التميز والاحترافية والمصداقية والشفافية والعمل بروح الفريق، حيث يعمل المركز على المواءمة بين حاجات الجهات المستفيدة، والالتزام بجودة الأداء. ويتطلع المركز إلى تحقيق رسالته بوصفه بيت خبرة، ومرجعية علمية وطنية معتبرة في تطوير بيئة العمل، ومواكبة الحراك المعرفي الذي تشهده المملكة العربية السعودية في مختلف المجالات الأكاديمية والإدارية والمهنية والبحثية والخدمية.